الدولار يتراجع و توقعات بتباطؤ النمو الاقتصادي في الولايات المتحدة
فتح حساب تجريبي
التجارة في اسواق فوركس ننضمن مخاطر حقيقية و يمكن ان تؤدي الى فقدان جميع المبالغ المستثمرة

تحليلات الأسواق المالية والسلع

 

يشهد  الدولار الأمريكي تراجعا  بالسوق الأوروبية يوم الجمعة مقابل عدد  من العملات العالمية ، ليواصل خسائره لليوم الثاني على التوالي ، بعدما عززت بيانات قوية عن الأنشطة الصناعية فى أوروبا وبريطانيا ، شهية المخاطرة لدى المستثمرين إقبالا على شراء العملات ذات المخاطر العالية ، يأتي هذا قبيل صدور بيانات هامة عن القطاعات الرئيسية فى الولايات المتحدة.

ياتي هذا تراجع مؤشر الدولار بنسبة 0.5 % إلى مستوى 90.10 نقطة ، من مستوى افتتاح تعاملات اليوم عند 90.57 نقطة، وسجل أعلى مستوى عند 90.65 نقطة.

و سبق ان أنهي المؤشر تعاملات البارحة  منخفضا بنسبة 0.4% ،فى أول خسارة فى غضون الثلاثة أيام الأخيرة ، ليتخلي عن أعلى مستوى فى أسبوع عند 91.05 نقطة المسجل فى اليوم السابق ، بفعل عمليات تصحيح وجني أرباح.

شهدت  بيانات فى أوروبا نمو قطاع الصناعات التحويلية فى منطقة اليورو بمستوي 57.7 نقطة فى شباط/ فبراير ، بأعلى وتيرة منذ شباط/فبراير 2018 ، متجاوز توقعات الخبراء مستوي 54.6 نقطة ، وسجل القطاع مستوي 54.8 نقطة فى كانون الثاني/يناير.

و من جهة اخرى في المملكة المتحدة ،سجل قطاع الصناعات التحويلية مستوي 54.9 نقطة ،بأفضل من توقعات الخبراء مستوي 53.1 نقطة ،وسجل القطاع مستوي 54.1 نقطة فى كانون الثاني/يناير.

كما عززت تلك البيانات آمال تعافي الاقتصاد العالمي من أزمة فيروس كورونا بأسرع من المتوقع فى العام الجاري ،الأمر الذي يقلص عمليات شراء العملة الأمريكية كأفضل استثمار بديل.

 المستثمرين يترقبون اليوم في أوقات متلاحقة ،عديد البيانات الاقتصادية من الولايات المتحدة ، لعل أهمها عن القطاعات الرئيسية المكونة للاقتصاد الأمريكي ، توضح تلك البيانات مدي تطور أداء الاقتصاد الأكبر فى العالم خلال الربع الأول من هذا العام

حيث تصدر بحلول الساعة 14:45 بتوقيت غرينتش القراءة الأولية لمؤشر مديري المشتريات الصناعي لشهر شباط/فبراير المتوقع مستوى 58.4 نقطة من مستوى 59.2 نقطة فى كانون الثاني/يناير ، وقراءة مؤشر مديري المشتريات الخدمي المتوقع مستوي 57.9 نقطة من 58.3 نقطة الشهر السابق.

المراجعة أعلاه ليست دليلا مباشرا للعمل، ولكنها تحمل طابع معلوماتي حصري

المواد المنشورة في في هذه الصفحة تم إنتاجها من قبل شركات فيبو جروب، ولا ينبغي اعتباره كتقديم المشورة في مجال الاستثمار بهدف التوجيه رقم 2004/39/EC. علاوة على ذلك لم يتم إعدادها وفقا للمتطلبات القانونية لهدف تعزيز استقلال أبحاث الاستثمار ولا يخضع إلى أي حظر على التعامل قبل نشر أبحاث الاستثمار.

المحلل

الفرص لا تأتي بالصدفة، نحن من نخلق الفرص لأنفسنا

IMPORTANT: Please be informed, that our services are available for Professional Clients only.

ملاحظة هامة
بالنقر على "متابعة" سيتم توجيهك إلى موقع تديرها شركة فيبو جروب، ليميتد مسجلة في جزر فيرجن البريطانية والتي ينظمها منتدى التعاون الأمني. يمكنك التعرف على شروط اتفاقية العميل بالانتقال وفق هدا الرابط. انقر على زر "إلغاء" لتبقى على هذه الصفحة.